إقرأ في المحطة

 

هل سيصرخ بعد أحدٌ: الله اكبر؟

 

2016/05/31

وأسفاه وأسفاه
هل سيصرخ بعد أحدٌ: الله اكبر؟!
إن الله خلقنا من حفنة تراب عُراة وعراة امام ناظريه وفي فردوسه ولا يحق للبشر حسب ايمانهم بألله, أن يعترضوا وينكروا خلقة الله ومشيئته.
اما أولائك المؤمنيين بالله وهم يصرخون الله اكبر، مسيحية، نصرانية ويضربون إمرأة ويعرونها ويسحلونها في الشارع هل نسيوا ان الله هوخالقها عارية "حواء " انها امي وام كل شريف في هذا العالم وكل من يعرف للأم معنى، وغير ذلك من هؤلاء مرّ عليهم الزمن وبقي في الغابة متوحشين اولاً لم يعرفوا من خالق أدم وحواء وكيف خلقهم ، ولا الحضارة والشريعة الإنسانية سمع بها.
سؤالي: اين هم أصحاب الفتاوى؟!..
اين هم المنادون بإننا إخوة؟!
ألم تنطلق المظاهرات والتكبير بيوم الجمعة من الجوامع الإسلامية في كل الاقطار الإسلامية تستنكر هذا وذاك بأفعال شنيعة وسياسية؟
و.. . الم يسمعوا ويشاهدوا ماذا جرى لأم بريئة تسحل وتعرى في الشارع وهم يضحكون على خلقة الله.
واأسفاه على كل من ينادي بالشيم العربية ، على كل من ينادي بالعز والكرم العربي، وكل من يصرخ في الشورع ويقول الله أكبر..
واأسفاه.. الم تخجل امةً الاسلام ان تقول بعد هذه الحادثة: الله اكبر؟!

يعقوب كربو
فيزبادن 29 . 5 .2016
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع المحطة  Copyright   All Rights Reserved - Almahatta.net

الصفحة الرئيسية

من نحن

سجل الزوار

دليل المواقع

اتصل بنا

مدينة القامشلي

صور من القامشلي

رياضة القامشلي

اطفال

نكت

ديانة مسيحية

قصص قصيرة

صور فنانين

هل تعلم؟

سري للغاية!

حوادث غريبة

ذكريات

مذابح

تعليقات الأخبار

تعليقات الزوار

 

عجائب وغرائب

تاريخ

مواضيع اخرى

اغاني MP3

 

 

Home   الصفحة الرئيسية