إقرأ في المحطة



{ الطالب سركون إبراهيم , ينال شهادة الدكتوراه PHD }

 
 
بقلم جوزيف إبراهيم 2017/12/14

Praise the Lord. Today was my son?s gradation ceremony. Sargon successfully completed his PhD (Doctor of Philosophy in Biomedical Engineering) on the mechanics of pulsatile blood flow within human arteries, and its relevance to atherosclerosis disease. Using mathematical models, his research identified and quantified the influence of oscillatory flow disturbances on the regular transport of blood flow and blood-borne species that drive atherosclerosis. With humbleness and true Christian love, I and my family would like to share our happiness and joy with all of our relatives and friends. May God bless you.

المجد للسيد المسيح. هدية من الشاب المتفوق سركون إلى وطنه الأم سوريا الحبيبة وإلى بيتنا ووطننا الثاني أستراليا وإلى جميع الأهل والأصدقاء. بكل تواضع وبمحبة مسيحية نود أنا وزوجتي نبال مادو إبراهيم أن نشارك جميع الأهل والأصدقاء الأعزاء بهجتنا وسرورنا, وأن نزف لكم هذا الخبر السار.

بعد جهد وتعب مضني دام أكثر من أربعة أعوام أجتاز وبتفوق ولدنا سركون دراسته الأكاديمية العليا بمناقشة رسالته مع اللجنة المشرفة في جامعته RMIT University بمدينة مالبورن وأيضاً من اللجنة المدققة المتواجدة في كل من مدينتي لندن وسدني, ونال شهادة الدكتوراه. اليوم الواقع في 13/12/2017 حيث احتفلت جامعته بحفل مهيب بتخرج جميع طلابها.

( لمحة عامة عن سركون ورسالته )

ولد سركون في سوريا بمدينة القامشلي، سافر مع العائلة إلى السويد وبقي هناك سنتان, بعد عذاب وألم مرير للعائلة الصغيرة أستغرق سبعة أعوام وشهر, وبمعجزة حقيقية ابتسم الحظ لهم في نهاية عام /1997/ بقبولهم لاستراليا وبفترة لم تتجاوز 35 يوماً من تاريخ تقديم طلبهم .

تدرج سركون في الوطن الجديد استراليا بدراسته الابتدائية والإعدادية والثانوية في معهد السيدة العذراء للأقباط الأرثودكس بمدينة مالبورن، وكان من بين الأوائل للشهادة الثانوية ( البكالوريا ) علاماته أهلته أن يختار مجموعة واسعة من الدراسات الجامعية. تعتبر المواد العلمية الفيزياء الرياضيات والكيمياء من أكثر المواد حباً لقلبه، فكانت أمنيته أن يدرس في مجال العلوم الفيزيائية للطاقة النووية لكن خوف الوالدين من المستقبل المجهول لهذا المجال الخطر , ونصائحهم له جعلته يتخلى عن حلمه وأمنيته ويتجه لمجال آخر , فاختار دراسة الصيدلة، وكان من المتفوقين, لكنه شعر سريعاً إنه لن يكون سعيداً بهذا العمل فتخل عن الصيدلة وتابع دراسته بمجالين آخرين في آن واحد { هندسة الطيران والرياضيات } خلال أربعة أعوام حصل وبتقدير ممتاز على بكالوريوس بالرياضيات وا Honours في هندسة الطيران. بالاشتراك مع المركز الحكومي الأسترالي للعلوم والأبحاث العلمية CSIRO ،.

ومن جامعته حصل على منحه دراسية, بدراسة أسباب التجلطات الدموية , لقد أثبت العلم دور العامل الوراثي وضغط الدم والتغذية الدسمة وعدم ممارسة التمارين الرياضية في تشكل تصلب الشريان لكن ما زال لغاية هذا اليوم العلم يبحث عن معرفة العوامل الحقيقة المؤدية للتجلطات، .

فكانت أبحاثه وبالتنسيق مع المركز الحكومي للعلوم وإدارة جامعته, عن { مدى التأثير الميكانيكي لتدفق منسوب الدم بالشرايين, و علاقته بانسدادها } لقد استخدم وطور في أبحاثه وعلى مدى أربعة أعوام مجموعة من النظريات الهندسية والعمليات الحسابية والانحناءات البيانية من أجل التمكن من معالجة التصلب الشرياني, وقد قوبلت فكرته هذه بترحيب شديد واهتمام بالغ من جامعته ومن المركز الأسترالي الحكومي للأبحاث والدراسات العلمية.

وكانت قد أوفدته اللجنة المشرفة والمسؤولة عن رسالته لمتابعة عدة مؤتمرات دولية علمية شبيهة بمجال دراسته في عدة جامعات ومدن أوروبية مثل , برلين , باريس , مارسيليا والبندقية بالإضافة للمدن الأسترالية الرئيسة.

جوزيف إبراهيم في 14/12/2017
 

 

جميع الحقوق محفوظة لموقع المحطة  Copyright   All Rights Reserved - Almahatta.net

الصفحة الرئيسية

من نحن

سجل الزوار

دليل المواقع

اتصل بنا

مدينة القامشلي

صور من القامشلي

رياضة القامشلي

اطفال

نكت

ديانة مسيحية

قصص قصيرة

صور فنانين

هل تعلم؟

سري للغاية!

حوادث غريبة

ذكريات

مذابح

تعليقات الأخبار

تعليقات الزوار

 

عجائب وغرائب

تاريخ

مواضيع اخرى

اغاني MP3

 

 

Home   الصفحة الرئيسية