إقرأ في المحطة

 

اليـوم العـالمـي للغــة...



بقلم: غسـان يونان

لغـة كـان لهـا الـدور الأكـبر فـي نهضـة الشـعوب وإغنـائهـا شـعراً وأدبـاً.
لغـةُ أقـدم وأعـرق حضـارة تمتـد جـذورهـا ألاف السـنين فـي هـذا الشـرق.
لغـةٌ لا زالـت الإكتشـافـات والحفـريـات التـاريخيـة تشـهـد علـى ذلـك.

إنهـا لغـةُ الشـعب الآشـوري، اللغـة السـريانيـة.
واليـوم أيضـاً، نشـهـدُ حـروب إبـاداتٍ ومجـازر تُـرتكـب بحق الناطـقين بهـذه اللغـة، بحق شـعبنـا الأصيل فـي مـا بـين النهـرين.

شـعبٌ يُبـاد بـأكملـه،
شـعبٌ يتعـرض للإقتـلاع مـن جـذوره التـاريخيـة وأمـام مـرئ العـالـم المتمـدن!
فـأين دُعـاة الإنسـانيـة وحقـوقهـا؟
أيـن دُعـاة الحـريـة والـديمقـراطيـة والـدفـاع عـن حـقوق القـوميـات والشـعوب الأصيلـة؟
أيـن المـؤسـسـات والمنظمـات الـدوليـة؟
أيـن شـرعـة حـقوق الإنســان؟
كلهـا شـعارات، خـارجهـا بـراق وباطنهـا تفـوح منـه رائحـة المكـر والخـداع.

٢١ شباط ٢٠١٨


 

جميع الحقوق محفوظة لموقع المحطة  Copyright   All Rights Reserved - Almahatta.net

الصفحة الرئيسية

من نحن

سجل الزوار

دليل المواقع

اتصل بنا

مدينة القامشلي

صور من القامشلي

رياضة القامشلي

اطفال

نكت

ديانة مسيحية

قصص قصيرة

صور فنانين

هل تعلم؟

سري للغاية!

حوادث غريبة

ذكريات

مذابح

تعليقات الأخبار

تعليقات الزوار

 

عجائب وغرائب

تاريخ

مواضيع اخرى

اغاني MP3

 

 

Home   الصفحة الرئيسية