إقرأ في المحطة

 

أراجيف ..وأباطيل ... وعنجهية!!!



حنا نعموج - نيوجرسي - ألولايات المتحدة . 218/10/06

أيها الأحبة :
أذا كانت الذاكرة ضعيفة أو مثفوبة أو مفقودة أو وقائع يستعصي حلها لدى العنجهيين السلطويين هل نلام على ذلك ؟؟؟
قرعنا أجراس ونواقيس الخطر ، أرسلنا مئات من البريد اللألكتروني ، هاتفنا عشرات المرات لكل من يهمه الأمر من زعماء دينيين ومدنيين وقيادات فاعلة وزعامات نافذة بتحذيرهم من عواقب ومجريات لأحداث تشيب لها الولدان وتحتاج ألى بذل الجهود والوفاء بالوعود في التمسك بنصوص الدستور لا بالشكليات بغية الخروج من هذه الحلقة المفرغة . للأسف الشديد ذهب صراخنا أدراج الرياح وأنهكنا الصياح .

يقول ذوو العمائم واللحى واللباس الأسود ، أن كل ما يكتب عنهم وينشر أن كان في الصحف أو في الفضائيات أو في الضجيج الأعلامي أو في التنافخ الكاذب كلها ضجة فجة ممنهجة ومسرحية عارية عن الصحة جملة وتفصيلا .
٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭ ٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭ ٭٭٭٭٭٭٭٭٭
أيها الأحبة : هل المطلوب منا الغزل والمديح والثناء ومجاملة الظالمين وأزلامهم وشركائهم وأقاربهم في لهط أموال الفقراء المساكين الهاربين من جحيم الهدم التدمير ؟؟؟
رسالتنا قاطعة ، بأن المجاملة التجميلية ، والأجراءات الترقيعية وتقديم النصح والأرشاد ، والمفاوضات، وكسر الحاحز النفسي وأذابة الجليد ، لم تعد تفيد بل تنبعث منها رائحة عفنة . ووصلنا ألى طريق مسدود . فالورود ذبلت والثقة اهتزت والجراح لم تندمل ، والسفينة تتقاذفها الأمواج العاتية وعلى وشك الغرق .
هل يجوز مساءلة ( السلطان ) ذو الأبتسامة الشائعة والأسلوب الأناني وذلك بتحديد صلاحياته ، لعدم اتزان تصرفاته بالممارسات الخاطئة في التعامل مع الهيئات الدينية وأحيانا مع المدنية وذلك بالسفريات المكوكية لأمكنة لم نسمع بها والأستقبالات المفروضة بالأهازيج والخطابات المرسومة بالولاء ، وطريقة تفكيره ، وأسلوبه في حب السيطرة . !!!

نسأل ( السلطان ) لماذا لا يطبق القانون والدستور والنظام ؟؟؟ ومتى يتحرر رجال الدين من زج بعضهم البعض في جدل عقيم ونقاش بيزنطي لا طائل من تحته . ؟؟؟
وهل يمكن للمجمع ( السينودس ) أن يعقد جلسات عادية أو اضطرارية أو استثنائية
تحت قبته بدون الرجوع ( للسلطان ) لأخذ الأستشارة والموافقة والثقة مقدما ؟؟؟
للأسف تببن بكل جلاء ووضوح بأن صلاحية المجمع في اجتماعاته وقراراته وتوصياتهأصبحت على المحك !!!
٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭ ٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭
ورغم كثرة هذه الأسئلة المهمة لم تتجرأ أدارة الأعلام في بطريركية المعرة العطشاانة
الأجابة أو الرد ، ورضيت بما تؤول أليها الأحداث واعتبارها خطوط حمراء بدون أجابة ؟؟؟
سيأتي يوم أو زمن ليس ببعيد أن تتمرغ هذه الكبرياء والعجرفة والعنجهية في الأوحال فقد أثبت معتنقوها أما أنهم عاجزون عن الرد ، أو أن الخوف يتملكهم فيقبعون في القلالي !!! "ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلا - وياتيك بالأخبار من لم تزو د " !!! ٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭ ٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭٭
نحن ضد المتاجرة بالفساد والأستبداد والمال السحت والكسب الغير مشروع والأبتزاز و التزوير وشراء المنصب أو الكرسي بعقد الصفقات خلف الستار وتحت الطاولة والسراديب وحملة التطبيل والتضليل والبلطجة لأهدار الأموال على رحلات مكوكية لا ناقة لنا فيها ولا جمل ولا نجني من ورائها لا خيرا ولا فائدة لا تسمن ولا تغني من جوع .
هل تجاوزنا في هذه الأسئلة حدود اللياقة واللباقة؟؟؟
سندافع عن القيم الأخلاقية والهوية السريانية!!!
الأفق واضح !!! هل نحتاج ألى برهان؟؟؟
لا أحد فوق القانون ولن تطغي الفوضى عليه !!!
نريد :أن نقرأ بأم أعيننا خطوات أعداد الميزانية السنوية للسلطة الدينية في حاضرة المعرة العطشانة وتنفيذها ومراجعة البرامج ، وأنشاء هيئة عامة للرقابة على المصروفات والواردات وضمان الشفافية فيهما ووجود مكتب محاسب قانوني للمحاسبة .
والسؤال ؟؟؟ هل هذا بكثير !!!

عجيب : أن تنشر البطريركية الكلدانية عبر موقعها الرسمي ردا لكتابات دائمية مستمرة بالتشهير والشمات بالبطريرك والمطارنة والرهبان الكلدان .
غريب : أن تمتنع بطريركية السريان الأرثوذكس عبر موقعها الرسمي في حاضرة المعرة العطشانة ، نشر أي بيان أو خبر أو تعليق أو الرد على أسئلة أبناء الشعب السرياني أن كانفي الأوطان أو الشتات !!!

وأخيرا : الشهيد الحي مطراننا المحبوب يوحنا ابرهيم سنبقى نذكره ، وأن أعماله وأفعاله وخدماته ستترك بصماته على تاريخ الكنيسة والشعب أينما حط وحل وحتى في خطفه وأسره وحجز حريته !!!
ننتطر رد المنسقية السريانية في بيروت

حلم !!!
متــى يظـهر رمز الهويـة والعـزة والكرامة والعدالة والشموخ والأخلاص والتضحية في
؟؟؟؟؟؟؟؟ ( الأمـة السريانية ) ؟؟؟؟؟؟

بانتظار آرائكم وأفكاركم وتعليقاتكم ، أكتبوا لنا على :
hnamuj@yahoo.com

 

جميع الحقوق محفوظة لموقع المحطة  Copyright   All Rights Reserved - Almahatta.net

الصفحة الرئيسية

من نحن

سجل الزوار

دليل المواقع

اتصل بنا

مدينة القامشلي

صور من القامشلي

رياضة القامشلي

اطفال

نكت

ديانة مسيحية

قصص قصيرة

صور فنانين

هل تعلم؟

سري للغاية!

حوادث غريبة

ذكريات

مذابح

تعليقات الأخبار

تعليقات الزوار

 

عجائب وغرائب

تاريخ

مواضيع اخرى

اغاني MP3

 

 

Home   الصفحة الرئيسية